It is a great pleasure for the Voices of Future Generations Initiative to announce that Sheikha Hissa Hamdan bin Rashid Al Maktoum has agreed to serve as its Goodwill Ambassador for the Gulf Region. Promoting children's rights and sustainable development, this unique programme empowers children to promote the UN Convention on the Rights of the Child as well as Sustainable Development Goals.

 Sharing her love of literature with children from around the region, Sheikha Hissa will support the development of a children’s book series authored by children, for children. These stories from around the world are illustrated and published, and the books disseminated globally to schools and libraries for all children to benefit from being able to read stories told from a child’s point of view. Every story highlights children’s rights and sustainability in creative and entertaining ways.

Sheikha Hissa, a passionate horsewoman and writer, is the author of Tajaarub: From a Horsewoman’s Journey, which explores the powerful connection between humans and horses. She has led her teams of horses in practices and trainings in both England and Dubai. In her position as Goodwill Ambassador for the Gulf Region she is committed to making a real difference in the lives of young people.  

  يسر مبادرة أصوات أجيال المستقبل أن تعلن  بأن سمو الشيخة حصة بنت حمدان بن راشد آل مكتوم قد تكرمت بقبول منصب سفيرة النوايا الحسنة لمنطقة الخليج العربي،  وذلك من أجل تعزيز حقوق الطفل وتوطيد دعائم التنمية المستدامة. وسوف تُسهم الشيخة حصة في ترسيخ اتفاقية هيئة الأمم المتحدة لحقوق الطفل، وتعزيز أهداف التنمية.

 

سمو الشيخة حصة من داعمي الثقافة ومحبي الأدب، وتشارك  الأطفال من جميع أنحاء منطقتنا محبتهم للأدب، وستدعم سلسلة الكتب التي يؤلفها الأطفال للأطفال؛ وهي سلسلة تشتمل على قصص مصورة من جميع أنحاء العالم، وسيتم نشرها  وتوزيعها على مكتبات ومدارس العالم  ليتمكن الأطفال من مطالعة القصص التي يرويها أقرانهم بطرق مبتكرة ومسلية.

 

الفارسة الشيخة حصة بنت حمدان بن راشد آل مكتوم، كاتبة مبدعة، وهي مؤلفة كتاب "تجارب مستوحاة من الفروسية"،  الذي يتناول العلاقة الوطيدة المتميزة بين الخيل والإنسان، و يضم التجارب الشخصية التي خبرتها على صهوات الخيل منذ نعومة أظفارها وحتى الآن، فقد قادت الشيخة حصة تدريبات فريقها من الخيول في كل من إنجلترا ودبي.

 

ومن خلال منصبها كسفيرة للنوايا الحسنة سوف تسهم الشيخة حصة بإحداث الفرق المنشود في حياة الشباب.


image001.png
item_XL_26880483_52051051.jpg